أغلى العملات المصرية القديمة وأسعارها

أغلى العملات المصرية القديمة وأسعارها

أغلى العملات المصرية القديمة هي الأندر وأقلها تضرراً، وازدادا الاهتمام مؤخراً ببيع وشراء العملات القديمة، لأن الناس وجدت من خلالها طريقة سهلة لتحقيق الربح، فيمكنك أن تكون مليونيراً من خلال بيع أحد عملاتك المعدنية النادرة، إذا كنت لا تعرف شيئاً عن هذه التجارة، سوف تجد وفي هذه المقالة كل شيء مهم عن العملات المعدنية النادرة من خلال الحديث عن أغلى العملات المصرية القديمة.

أغلى العملات المصرية القديمة؟

مصر واحدة من أكبر وأقدم دول العالم، وهي مهد أقدم الحضارات وأكثرها أصالة ورسوخاً الحضارة الفرعونية، ومنذ أن كانت التجارة ومعاملاتها تعتمد مبدأ المقايضة، ومنذ ذلك الحين فقد أعلنت مصر أنها أكبر حضارة على وجه البسيطة.

وكانت هذه القطع المعدنية الشاهد على تطور المعاملات التجارية، منذ بداية التداول عن طريق نظام المقايضة إلى اختراع العملات والاتفاق العام بشأنها كأداة تجارية. وتخيل كم عدد القطع النقدية التي مرت عبر هذا البلد من حضارة الفرعون إلى الحضارة الفارسية واليونانية والرومانية والبيزنطية والمسيحية، وبداية ظهور الإسلام في مصر، مع ما تضم من حضارات مختلفة بدأً من، الفاطمية، والأيوبية، والمملوكية والعثمانية، وحتى يومنا الحاضر.

أهم العملات المعدنية المصرية النادرة الغالية الثمن

للعملات المعدنية مكانة لا تقل في الأهمية ولا الثمن عن قيمة العملات الورقية، وتمكنت العديد من العملات المعدنية من فرض قيمتها المادية على التجار نظراً لندرتها وكونها شاهدة على التاريخ الحضاري العريق ومن هذه العملات نذكر:

  • ربع جنيه جمال عبد الناصر

نقش على أحد أوجه الربع الجنيه هذا صورة الزعيم جمال عبد الناصر أما الوجه الآخر فنقش عليه صورة لمبنى قناة السويس يعلوه العلم المصري.ولكن الزعيم جمال عبد الناصر اعترض على سكها لأن قرار التأميم ليس قرار جمال عبد الناصر وحده إنما هو قرار الشعب، وأوقف سكها فوراً، ولم يسك إلا عدد قليل جداً منها ويقال انها خمس قطع فقط، مما جعلها واحدة من أغلى العملات المصرية القديمة، حيث يتراوح سعرها بداية من العشرة آلاف جنيه ليصل سعرها النهائي أحياناً إلى مائة ألف جنيه إن كان بحالته جيدة وخاليه من العيوب

  • العشرة مليم المصرية عام 1958

سكت عملت العشرة مليم في عام 1958 احتفالاً بالوحدة بين مصر وسوريا ويقال انه لا يوجد سوى عشرة قطع منها فقط، لذا فهي واحدة من أغلى العملات المصرية القديمة، وسعرها يتراوح بين خمسة آلاف جنيه بحد أدنى، ووصل سعرها احياناً لخمسين ألف جنيه في حال كانت في حالة جيدة وخالية من الخدوش او النقرات أو التآكل.

  • العشرة مليم المصرية الجمهورية المصرية (1953 – 1958)

مواصفات العشرة مليمات المصرية

الفئة

10 مليمات

الفترة

الجمهورية المصرية (1953 – 1958)

نوع القطع النقدية

العملات المتداولة

التركيب

ألمنيوم -برونز

الوزن

4.74 غرام

القطر

23 مم

السمك

1.6    مم

الخمسة قروش النحاس عام 1962

إن عدد القطع المصنوعة من عملة الخمسة قروش النحاس عام 1962 غير معلومة مما يجعلها نادرة، ولهذا تعد من أغلى العملات المعدنية المصرية القديمة حيث يتراوح سعرها من سبعمائة جنيه وحتى السبعة آلاف في حال حفاظها على حالتها بأتم جودة.

وأخيراً… فإن قيمة الأشياء تزداد عند ندرتها، وكلما كانت العملات المعدنية فريدة ونادرة كلما زاد سعرها في السوق وتهافت جامعوا وهواة العملات القديمة على شرائها.  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!